الإستشارات

طلب إستشارة

تتيح الجمعية خدمة تقديم الاستشارات لجميع أفراد المجتمع من خلال هذا الموقع عبر قنوات اتصال متعددة كالبريد الإلكتروني أو الاتصال المباشر بأرقام الجمعية أو بزيارة أحد فروع الجمعية الموجودة في صفحة اتصل بنا.

 

بعض الأسئلة الشائعة عن مرض السكري

ما هو مرض السكري؟
هو ارتفاع في نسبة السكر بالدم، وهي حالة مزمنة تنتج عن نقص جزئي أو كلي في هرمون الأنسولين والذي هو عبارة عن هرمون تفرزه غدة البنكرياس ليقوم بمساعدة السكر في الدم للدخول إلى خلايا الجسم حيث يتحول إلى طاقة تساعد الجسم على الحركة.
عندما يقل الأنسولين في الجسم فان السكر يزيد في الدم، ولا يستطيع الجسم الاستفادة منه، ولذلك نراه يظهر في البول.

 

ما هي أنواع مرض السكري؟ 
هناك نوعان لمرض السكري:
النوع الأول: سكري الأطفال أو الشباب وهو النوع المعتمد في علاجه على الأنسولين.
النوع الثاني: سكري البالغين، وهو النوع الغير معتمد في علاجه على الأنسولين.

 

السكري وارتفاع سكر الدم
ما هو ارتفاع سكر الدم عند مريض السكري؟
إن ارتفاع نسبة السكر في الدم عند مرضى السكري هي حالة متكررة ومزمنة، ويكمن الهدف الأساسي في علاج مرض السكري في تقليل الفترات التي يحدث فيها ارتفاع السكر في الدم. إن مدى شعور المريض بأعراض ارتفاع السكر يختلف من شخص إلى آخر، لذا توجد صعوبة في معرفة نسبة السكر في الدم من خلال الأعراض الظاهرة.

يمكن تعريف ارتفاع السكر في الدم بأنه زيادة في معدل السكر في الدم عن 125 ملغم/د في حالة الصيام، وعن 200 ملغم/د.

 

ما هي أعراض ارتفاع السكر في الدم؟
– الشعور بالتعب
– تكرار التبول مع العطش
– زوغان البصر
– الشعور بنمنمة أو وخز في أصابع القدمين واليدين
– بطء التئام الجروح
– تقلصات في العضلات

 

ما هي أعراض الارتفاع الحاد للسكر مع ارتفاع الأحماض في الدم؟
– الم في البطن
– انبعاث رائحة الفاكهة في الفم (الأسيتون)
– نقصان في الوزن
– كثرة التبول
– الجفاف الشديد في الجلد والفم
– سرعة في معدل التنفس

 

ما هي أسباب ارتفاع السكر في الدم؟
– تناول كمية كبيرة من الطعام
– قلة الحركة أو عدم القيام بالتمارين المعتادة
– عدم أخذ علاج السكري
– المرض أو الإصابة بالتهاب حاد
– الوقوع تحت ضغط نفسي

ما هو علاج ارتفاع السكر في الدم؟
إذا كان هناك ارتفاع في نسبة السكر في الدم، يجب التفكير بالسبب الذي أدى إلى هذا الارتفاع حيث بالإمكان المحافظة على مستوى السكر في الدم بالمستوى الطبيعي وذلك عن طريق:
– الحمية الغذائية المناسبة.
– القيام بنشاطات وتمارين معينة .
– أخذ مخفضات السكر حسب رأي الطبيب المعالج.